• شارك هذه الصفحة

الدليل الموحد للإجراءات الجمركية

مقدمة

 

في إطار الجهود التي تبذلها دول مجلس التعاون لدول الخليج العربية لتطوير وتسهيل الإجراءات والأعمال الجمركية ومتطلبات الاستيراد والتصدير في الاتحاد الجمركي لدول المجلس بما يساعد على انسياب حركة التجارة بين الدول الأعضاء والتبادل التجاري لدول المجلس مع العالم الخارجي، ويواكب آخر التطورات في الإجراءات الجمركية بما يتماشى مع المعايير الدولية ويحقق الأهداف المرجوة من قيام الاتحاد الجمركي.

وبناءً على قرار المجلس الأعلى لمجلس التعاون لدول الخليج العربية في دورته الخامسة والثلاثين (9 – 10 ديسمبر 2014م) بالموافقة على ما أوصت به لجنة التعاون المالي والاقتصادي في اجتماعيها الثامن والتسعين والتاسع والتسعين بإقرار ما انتهت إليه هيئة الاتحاد الجمركي بخصوص بعض متطلبات المرحلة النهائية للاتحاد الجمركي، بما في ذلك الموافقة على الدليل الموحد للإجراءات الجمركية بالمنافذ الأولى بدول مجلس التعاون الخليجي، والعمل به مع مطلع عام 2015م في جميع نقاط الدخول الأولى في الدول الأعضاء، على أن تتم مراجعته وتقييم العمل به من قبل هيئة الاتحاد الجمركي بعد مضي عام على تطبيقه.

قامت لجنة الإجراءات الجمركية والحاسب الآلي بمراجعة الدليل الموحد للإجراءات الجمركية بالمنافذ الأولى بدول مجلس التعاون الخليجي في ضوء مرئيات وملاحظات الدول الأعضاء على عملية التطبيق خلال الفترة الماضية، وقد وافقت لجنة التعاون المالي والاقتصادي في اجتماعها الخامس بعد المئة على التعديلات التي أوصت هيئة الاتحاد الجمركي لدول مجلس التعاون بإدخالها على الدليل الموحد للإجراءات الجمركية بالمنافذ الأولى بدول مجلس التعاون الخليجي المعمول به حالياً في منافذ الدخول الأولى بدول مجلس التعاون.

وبهذه المناسبة، يسر الأمانة العامة لمجلس التعاون لدول الخليج العربية أن تضع بين أيديكم الطبعة الثانية من الدليل الموحد للإجراءات الجمركية بالمنافذ الأولى بدول مجلس التعاون الخليجي باللغتين العربية والإنجليزية، وأن تتقدم بجزيل الشكر والتقدير لأعضاء لجنة الإجراءات الجمركية والحاسب الآلي بدول مجلس التعاون الخليجي وجميع من ساهم في اكتمال هذا العمل من جميع إدارات الجمارك بالدول الأعضاء.

وتأمل الأمانة العامة أن يساهم هذا الدليل في تسهيل الأعمال الجمركية بالدول الأعضاء، وتعظيم المكاسب المتحققة من إقامة الاتحاد الجمركي لدول المجلس.

                    

والله ولي التوفيق . . .               

​​​​

الهيئة العامة للجمارك © 2020